الفنانة يسرا تُعرب عن حزنها بعد إعلان اعتزال عادل إمام

الفنانة يسرا تُعرب عن حزنها بعد إعلان اعتزال عادل إمام

عبرت الفنانة يسرا عن حالة الحزن التي تعيشها بعد إعلان اعتزال عادل إمام، مشيرة إلى أنها دخلت في نوبة بكاء بعد سماع صوته في الرسالة المسجلة التي وجهها لهم خلال تكريمه في Joy Awards 2024، مشيرة إلى أن تكريمه جاء ليعبر عن حبهم الكبير له، وروت تفاصيل الزيارات التي تقوم بها له بصحبة الفنانة لبلبة

يسرا تتحدث عن عادل إمام

وقالت يسرا في لقاء إذاعي لها إنها لم تتصور اعتزال عادل إمام في يوم من الأيام ولم تفكر في هذا اليوم، خاصة أنها كانت تراه يعيش حياته للفن ولم تتصور ابتعاده عنه في يوم من الأيام.

ولفتت يسرا إلى أنها تصورت أن عادل إمام سيعود في يوم من الأيام إلى تقديم الأعمال الفنية من جديد، وعن شعورها وقت إعلان اعتزال عادل إمام: "حتة من قلبي اتخلعت".

وأكدت على حق الفنان عادل إمام في الحصول على قسط من الراحة، مؤكداً أنها لا ترى أن عادل إمام سيكون بعيداً عن الفن أو سيبعد عن الجمهور والساحة الفنية.

وأوضحت أن عادل إمام عاش من أجل حب الجمهور وأن التكريم له في حفل صناع التكريم تم بصورة جيدة للغاية وتأثر الجميع به، وتابعت قائلة: "لم أشعر يوماً أني زعيمة بجانب الزعيم، من الممكن أن أكون تعلمت منه الزعامة لكن لم أفكر يوماً أن أكون زعيمة للفن".

وروت موقف سابق لها مع المنتج عصام إمام، شقيق عادل إمام منذ 20 عاماً، مشيرة إلى أنه أخبرها أنه سيقوم بإنتاج مسرحية لها وسيسميها الزعيمة لكنها رفضت لأنه لا يوجد زعيم آخر مثل الأستاذ عادل إمام، مشيرة إلى صعوبة مقارنة أحد بعادل إمام

ولففت إلى أنها تزور الفنان عادل إمام باستمرار بصحبة الفنانة لبلبة، مشيرة إلى أنها تشعر بالسعادة لجلوسها والحديث معه حول العمل بالإضافة إلى الضحك والمزاح معاً، قائلة: "بيضحك ويهزر ولذيذ وقاعدته دمها خفيف، هو راجل رائع بمعنى الكلمة.

وحول الكلمة التي لا يمكن أن تنساها لعادل إمام، أوضحت أنه يراها في العديد من السيناريوهات تقوم بالتمثيل معه لذا يقرر أن تشاركه في العمل قائلة: "قالي أنتي بتتنطتي قدامي في كل السيناريوهات"
يسرا تكشف سبب رفضها بعض الأعمال

وأوضحت يسرا السبب الذي يمكن أن يدفعها لرفض العمل الفني، مشيرة إلى أنها لا تقبل بعمل لا يضيف لها، أو أن يكون العمل لا ينال إعجابها.

وأكدت أنها تعتذر بطريقة لطيفة دون أن تقول إن الدور لا يعجبها، وعبرت عن سعادتها بفيلم ليلة العيد، مشيرة إلى أنها لم  تقم إلا بدور البطولة في مسيرتها الفنية.

وتحدثت يسرا عن فيلم ليلة العيد الذي يعرض حالياً في السينمات، مشيرة إلى أنه فيلم صادم وقاس للغاية، مؤكدة أنها تعلم أنه عندما يشاهده الجمهور على شاشة التلفزيون سيتسأل البعض حول سبب عدم تحقيقه الإيرادات في دور العرض.

وروت يسرا بعض الذكريات الخاصة بها، خاصة المشهد الشهير لها في مسلسل أنف وثلاث عيون وسبب تحطيمها الديكور، مشيرة إلى أنه خلال مشهد المصحة النفسية كان مكتوب في السيناريو في 12 صفحة، ولكنها ذهبت إلى نور الدمرداش وأخبرته أن الشخصية لا يمكنها أن تدير حديثاً وسط الحالة النفسية التي تعاني منها وضعفها، ويجب أن يشعر الجمهور بكسرتها

وأضافت أنها ترجته إلا تقوم بإجراء حوار في هذا المشهد، مشيرة إلى أن رده عليها جاء نصه: "اعملي اللي أنتي عايزاه أنا هسيب الكاميرا عليكي وإذا ماعجبنيش هتقولي الكلام".

وأوضحت أنه خلال تصوير المشهد دخلت في نوبة بكاء وتسبب الأمر في بكاء كمال الشناوي لشعوره بضعفها وعند الانتهاء من المشهد وجدت البلاتوه بأكمله يقوم بالتصفيق لها، ولم تستطع أن تتوقف عن البكاء لذا بدأت في تكسير الديكور

وحول ذكرياتها مع المخرج الراحل يوسف الشريف، أكدت أنه وقف بجانبها واحتضن موهبتها الفنية، متابعة: "هو صدقني وشاف حاجة مفيش حد شافها زيه"، مشيرة إلى أنه لن يتكرر مرة أخرى وحتى تلاميذه لم يأت أحد مثله فهو حالة خاصة مثل عادل إمام وعمرو دياب

 قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ : 

يسرا خارج السباق الرمضانى المقبل بعد مشاركتها لمدة 4 سنوات متتالية

يسرا تعلق على تصريحات جمال العدل

 

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *