عالم الإغتراب

خسرت الجالية اللبنانية في غينيا الاستوائية آحد أبرز وجوه ابناؤها

Www.samapress.org

بسم الله الرحمن الرحيم

” يا أيّتها النّفس المطمئنة إرجعة إلى ربك راضية مرضية فأدخلي في عبادي وإدخلي جنّتي ” صدق الله العلي العظيم .

خسرت الجالية اللبنانية في غينيا الاستوائية آحد أبرز وجوه ابناؤها.

بمزيد من الآسى والّلوعة ، تنعي الجالية اللبنانية في جمهورية غينيا الإستوائية وفاة فقيدها الغالي المرحوم عبدالمنعم عباس الذروي ” أبو أحمد ” .

عظم الله أجوركم ، له الرحمة ولكم من بعده طول البقاء

 

نرجو قراءة سورة الفاتحة المباركة .

الآسفون آل ذروي ، وأبناء الجالية اللبنانية في جمهورية غينيا الإستوائية

زر الذهاب إلى الأعلى