السودان: هجوم بمُسيّرة يستهدف إفطارا جماعيًا


قُتل 12 شخصًا وأصيب 30 آخرون بجروح جراء هجوم شنّته طائرة مُسيّرة على سودانيين خلال إفطار جماعي بمدينة عطبرة شمال شرق الخرطوم أقامته كتيبة تقاتل مع الجيش السوداني.

وقالت المصادر إن منطقة الهجوم التي تقع في قلب السوق الكبير بعطبرة أغلقت وشوهدت سيارات الإسعاف تتحرك في المكان بجانب انتشار كبير للشرطة، كما سادت حالة من الاستنفار المدينة التي تبعد نحو 400 كيلومتر عن الحرب في الخرطوم.

وقد نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شاهد قوله إنّ “الإفطار الذي أقامته كتيبة البراء الإسلامية التي تقاتل إلى جانب الجيش السوداني في قاعدة لها، جمَع مدنيين ومقاتلين”، مشيرًا إلى أنّ السكان تملّكتهم “موجة ذعر بسبب صدمة الانفجار في عطبرة”.

وقال مصدرٌ طبّي إن “جثث 12 قتيلًا و30 جريحًا وصلوا إلى مستشفى في عطبرة، من دون تحديد ما إذا كانوا مقاتلين أم مدنيين.

وتتمركز في عطبرة التي كانت بمنأى من المعارك، وحدات للجيش لحماية المدينة التي تكتسب أهمية استراتيجية لوقوعها على الطريق المؤدي إلى بورتسودان على البحر الأحمر، حيث تتّخذ الحكومة الموالية للجيش مقرًا مؤقتًا.

ولم تتبنَّ أيّة جهة على الفور الهجوم، إلّا أن لدى قوات الدعم السريع طائرات مُسيّرة لكن على بُعد أكثر من 250 كلم من عطبرة.
 

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *